طريقة التحصين الصحيحه

طريقة التحصين الصحيحة

مقدمة

التحصين هو إجراء وقائي هام يحمي الأفراد والمجتمعات من الأمراض المعدية الخطيرة. وهو يساعد على تقوية جهاز المناعة وتوفير الحماية ضد مجموعة واسعة من الأمراض، بما في ذلك الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية وشلل الأطفال والإنفلونزا.

طرق التحصين

حقن العضلي: يتم إعطاء اللقاح في العضلة، وهي الطريقة الأكثر شيوعًا للتحصين.

حقن الجلد: يتم إعطاء اللقاح تحت الجلد.

التقطير الفموي: يتم إعطاء اللقاح على شكل سائل يُقطر في الفم.

التحاميل الشرجية: يتم إعطاء اللقاح على شكل تحميلة تُدخل في المستقيم.

الرش الأنفي: يتم إعطاء اللقاح على شكل رذاذ يُرش في الأنف.

جدول التحصين

يختلف جدول التحصين حسب البلد والعمر والحالة الصحية للشخص. ويوصى عمومًا بالجدول التالي:

الرضع:

2 أشهر: لقاح الخماسي (الديفتيريا، الكزاز، السعال الديكي، شلل الأطفال، المكورات الرئوية)

4 أشهر: اللقاح الخماسي الثاني

6 أشهر: لقاح شلل الأطفال الثالث، لقاح المكورات الرئوية الثالث

9 أشهر: لقاح الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية (MMR)، لقاح جدري الماء

الأطفال:

12-15 شهرًا: لقاح الدفتيريا، الكزاز، السعال الديكي (DTaP) المعزز

4-6 سنوات: لقاح DTaP المعزز الثاني، لقاح MMR الثاني، لقاح شلل الأطفال المعزز

الآثار الجانبية للتحصين

معظم الآثار الجانبية للقاحات خفيفة وتختفي في غضون أيام قليلة. وتشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا:

ألم واحمرار وتورم في موقع الحقن

حمى منخفضة الدرجة

صداع

إعياء

غثيان

موانع التحصين

هناك بعض الحالات التي لا يُنصح فيها بإعطاء اللقاحات، بما في ذلك:

حساسية شديدة تجاه أي مكون من مكونات اللقاح

مرض شديد مع ارتفاع في درجة الحرارة

ضعف شديد في جهاز المناعة

أهمية التحصين

التحصين هو أحد أهم التدخلات الصحية التي يمكن أن تحمي الأفراد والمجتمعات من الأمراض المعدية الخطيرة. وهو فعال في الوقاية من الأمراض، وتقليل شدتها، ومنع انتشارها.

حماية الأفراد: يحمي التحصين الأفراد من الإصابة بالأمراض المعدية التي يمكن الوقاية منها باللقاحات.

حماية المجتمع: يساعد التحصين على حماية المجتمعات من انتشار الأمراض المعدية. فعندما يتم تحصين معظم السكان، يصبح من الصعب على الأمراض أن تنتشر.

حماية الأجيال القادمة: يحمي التحصين الأجيال القادمة من الآثار المدمرة للأمراض المعدية. ويمكن أن يمنع حدوث أوبئة واسعة النطاق ويضمن صحة ورفاهية الأجيال القادمة.

الخلاصة

التحصين هو إجراء وقائي هام يساعد على حماية الأفراد والمجتمعات من الأمراض المعدية الخطيرة. من خلال اتباع جدول التحصين الموصى به وإجراء التحصينات بشكل صحيح، يمكننا ضمان صحة ورفاهية الأجيال القادمة.

أضف تعليق