إحدى هذه الجمل تضمنت اسم إشارة للبعيد

إحدى هذه الجمل تضمنت اسم إشارة للبعيد، الخيارات المتاحة : هذا محمد أخي ذاك الرجل أعرفه ذلك المعلم عظيم هناك بيتي
الإجابة الصحيحة من بين الخيارات هي : ذلك المعلم عظيم.

الأسماء الإشارية

الأسماء الإشارية هي الكلمات التي تشير إلى الأسماء وتدل على مكانها أو زمانها، وهي تنقسم إلى قسمين: أسماء الإشارة للقريب وأسماء الإشارة للبعيد.

أسماء الإشارة للبعيد

أسماء الإشارة للبعيد هي الكلمات التي تشير إلى الأسماء وتدل على أنها في مكان بعيد عن المتحدث والمخاطب، وهي:

ذا للذكر المفرد

ذي للأنثى المفردة

ذان للثنائي المذكر

تان للثنائي المؤنث

ذون للجمع

استخدامات أسماء الإشارة للبعيد

تستخدم أسماء الإشارة للبعيد في عدة مواضع، منها:
الإشارة إلى اسم بعيد: مثل قوله تعالى: {وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ} (الكهف: 110)، فكلمة “ذا” هنا تشير إلى اسم الله تعالى البعيد عن المتحدث والمخاطب.
الإشارة إلى مكان بعيد: مثل قوله تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّتْهُمْ طَائِفَةٌ مِنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُواْ} (الأعراف: 201)، فكلمة “ذا” هنا تشير إلى مكان بعيد عن المتحدث والمخاطب.
الإشارة إلى زمان بعيد: مثل قوله تعالى: {وَإِذِ ابْتَغَى إِبْرَاهِيمُ رَبَّهُ بِكَلِمَاتٍ} (الحج: 78)، فكلمة “ذا” هنا تشير إلى زمان بعيد عن المتحدث والمخاطب.

أمثلة على استخدام أسماء الإشارة للبعيد

هناك العديد من الأمثلة على استخدام أسماء الإشارة للبعيد في القرآن الكريم واللغة العربية، منها:

في القرآن الكريم:

{هَذَا كِتَابُنَا يَنْطِقُ عَلَيْكُمْ بِالْحَقِّ} (الجاثية: 29)
{وَإِذِ ابْتَغَى إِبْرَاهِيمُ رَبَّهُ بِكَلِمَاتٍ} (الحج: 78)
{وَإِذْ قَالَ الرَّسُولُ رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا} (الفرقان: 30)

في اللغة العربية:

وقف ذاك الرجل على الناصية

رأيت تلك الجبال من بعيد

مرت تلك الأيام بسرعة

خصائص أسماء الإشارة للبعيد

البعد: أسماء الإشارة للبعيد تدل على أن الاسم المشار إليه بعيد عن المتحدث والمخاطب.
التعريف: أسماء الإشارة للبعيد هي أسماء معرفة، أي أنها تحدد الاسم المشار إليه بشكل واضح.
الاختصاص: أسماء الإشارة للبعيد تختص بالإشارة إلى الأسماء، ولا يمكن استخدامها للإشارة إلى الأفعال أو الحروف.

الفرق بين أسماء الإشارة للقريب والبعيد

تختلف أسماء الإشارة للقريب عن أسماء الإشارة للبعيد في عدة أمور، منها:
المعنى: أسماء الإشارة للقريب تدل على أن الاسم المشار إليه قريب من المتحدث والمخاطب، بينما تدل أسماء الإشارة للبعيد على أن الاسم المشار إليه بعيد عن المتحدث والمخاطب.
الصيغة: تختلف صيغة أسماء الإشارة للقريب عن صيغة أسماء الإشارة للبعيد، فأسماء الإشارة للقريب هي: هذا – هذه – هذان – هاتان – هؤلاء، بينما أسماء الإشارة للبعيد هي: ذا – ذي – ذان – تان – ذون.
الاستخدام: يستخدم كل من أسماء الإشارة للقريب والبعيد في مواضع مختلفة، فأسماء الإشارة للقريب تستخدم للإشارة إلى الأسماء القريبة من المتحدث والمخاطب، بينما تستخدم أسماء الإشارة للبعيد للإشارة إلى الأسماء البعيدة عن المتحدث والمخاطب.
أسماء الإشارة هي جزء أساسي من اللغة العربية، وهي تساعد على تحديد الأسماء والإشارة إليها بدقة، سواء كانت هذه الأسماء قريبة أو بعيدة من المتحدث والمخاطب. كما أن أسماء الإشارة للبعيد لها خصائصها الخاصة التي تميزها عن أسماء الإشارة للقريب، ولهذا من المهم معرفة هذه الخصائص حتى يتم استخدامها بشكل صحيح في اللغة العربية.

أضف تعليق